الحياة بعد جراحة السمنة

الحياة بعد جراحة السمنة

أهمية الالتزام بتعليمات الطبيب بعد الجراحة
فترة ما بعد جراحة السمنة من الفترات الحرجة التي تحتاج إلى عناية شديدة من جانب المريض عبر تنفيذه كافة التعليمات التي يوصى بها جراح السمنة، إضافة إلى حضور زيارات المتابعة في المواعيد المحددة لها، وذلك من أجل التعافي بأمان، والتخلص من الوزن الزائد خلال الفترة المتوقعة بعد الجراحة.

الأسبوع الثالث من الجراحة

  • بداية من منتصف الأسبوع الرابع يُسمح للمريض بتناول ثلاث وجبات رئيسة وثلاث وجبات خفيفة. يمكن أن تتضمن وجبات المريض: الخضروات المسلوقة والمطحونة مع اللحوم المفرومة، إضافة إلى الفواكة منزوعة القشور والبذور على أن تكون مسلوقة ومطحونة أيضًا.
  • وينبغي ألا تزيد كمية السعرات الحرارية في اليوم الواحد عن 1200، ويُفضل إضافة مصدر للبروتين إلى الوجبات، والحرص على تناوله أولًا، وينصح الأطباء بتحضير الطعام باستخدام كمية قليلة جدًا من الزيت النباتي، والحد من استخدام الملح والبهارات قدر المستطاع، وعدم استخدام الصلصة الجاهزة في أثناء تحضير الطعام.

الأسبوع الرابع من الجراحة

  • تستمر قيود النظام الغذائي خلال الأسبوع الرابع من الجراحة وحتى عشرة أيام آخرين، ويُسمح للمريض خلال هذه الفترة بإضافة أطعمة أخرى إلى وجباته، مثل حبوب الإفطار، ومنها الكورن فليكس الخالي من السكريات والشوكولاتة، والجريش أو السليق أو الهريس، أو القرصان المخفف بمرق الدجاج أو مرق اللحم المضاف إليه قطع الدجاج أو اللحمة المفرومة.
  • وينبغي ألا يتعدى مجموع السعرات خلال اليوم الواحد 1200 سعرًا حراريًا، وأن يتناول المريض ثلاث وجبات تضم كل منهم كوب حليب أو لبن أو زبادي منزوع الدسم، إضافة إلى الخضروات المطبوخة أو المهروسة المُضاف إليها اللحم المفروم أو المسلوق جيدًا.
  • من الضروري تخصيص فاصل زمني بين الوجبة وتلك التي تليها يتراوح بين 3و4 ساعات لضمان هضم الطعام جيدًا، ويُتاح شرب الشاي أو القهوة بحد أقصى كوب واحد في اليوم.
  • بمرور 6 ساعات من إجراء الجراحة، يُسمح للمريض بتناول الماء فقط على جرعات متتالية (20 إلى 30 مل كل ربع ساعة) لتجنب معاناة الغثيان والتقيؤ
  • وبدءًا من اليوم الثاني إلى نهاية الأسبوع الأول بعد الجراحة، يُسمح للمريض بتناول السوائل الشفافة الخالية من الدهون والسكريات بمعدل 4 أكواب يوميًا، مثل الأعشاب غير المحلاة، والعصائر الشفافة الخالية من السكر، مع ضرورة تجنب تناول الفواكه الحمضية. كما يُسمح بتناول مرق الدجاج، والخضروات الخالية من الدهون والبهارات، بمعدل 3 أكواب يوميًا.
  • وينبغي الاهتمام بتناول كميات السوائل المحددة على مدار اليوم لتجنب الإصابة بالجفاف، ويُنصح بتناولها عن طريق الفم مباشرة دون استخدام الماصة، وذلك لتجنب ابتلاع الهواء.

الأسبوع الثاني بعد الجراحة

  • مع بداية الأسبوع الثاني يُسمح للمريض بتناول السوائل الكاملة، مثل الحليب والزبادي منزوع الدسم، وبعض الأطعمة الخفيفة، مثل المهلبية والكاسترد والكريم كراميل الخالي من السكر.
  • ويُنصح بإضافة البروتين من نوع “Isolate Protein” أو “Whey protein 100% ” إلى السوائل، بكمية تتراوح بين 65 إلى 75 جرامًا يوميًا. ولا تستخدم هذه البروتينات في تغذية مرضى الكلى والكبد. ويجب ألا تتجاوز السعرات الحرارية التي يحصل عليها الفرد 1200 سعرًا حراريًا يوميًا.
  • كما يُنصح بالابتعاد عن تناول الحليب في حال الإصابة بالانتفاخ، واستبداله بالزبادي أو الحليب الخالي من اللاكتوز.
اتخذ أولى خطواتك نحو الوزن المثالي
النظام الغذائي الواجب اتباعه خلال الشهر الأول بعد الجراحة
يحدد الدكتور خالد الزهراني موعد الاستشارة بعد 14 يومًا من موعد الجراحة، بهدف إجراء الفحوصات اللازمة للاطمئنان على حالة المريض، وتوجيه التعليمات التي ينبغي له اتباعها سعيًا للتخلص من وزنه الزائد، إلى جانب تقديم برنامج غذائي منخفض السعرات (يتضمن 1500 – 1600 سعرًا حراريًا في اليوم الواحد).
الالتزام أساس تحقيق حلم فقدان الوزن الزائد
أهم التعليمات الواجب اتباعها خلال مرحلة التعافي

ولكي تضمن وصولك إلى الوزن المثالي عليك اتباع التعليمات التالية:

  • تناول الطعام ببطء وامضغه جيدًا، وبعد كل لقمة انتظر عشرين ثانية ثم تناول اللقمة التالية.
  • تجنب شرب الماء في أثناء تناولك الطعام، ولا تتناول طعامك على عجل حتى لا تُصاب بعسر الهضم.
  • امتنع عن تناول الوجبات الجاهزة والسريعة غير الصحية، والمشروبات الغازية والحلويات والشوكولاتة والعلك والشيبس.
  • ابدأ بتناول البروتين الموجود في وجبتك الغذائية أولًا، ثم الخضراوات، وفي النهاية تناول قدر بسيط من النشويات.
  • تناول كميات وفيرة من الماء يوميًا (ما لا يقل عن 8 إلى 10 أكواب من المياه) لزيادة معدل حرق الدهون.
  • مارس التمارين الرياضية كجزء من روتينك اليومي لمساعدة جسمك على حرق مزيد من السعرات الحرارية.
  • عند الشعور بالجوع، تناول قليل من العصائر الطبيعية غير المحلاة، وتناول الطعام بعد ذلك بنصف ساعة، وذلك كي لا يسبب شعورك بالجوع تناولك كميات كبيرة من الطعام بسرعة دون مضغه، ما يعرضك إلى احتمالية معاناة سوء الهضم والتقيؤ.

للخضوع للفحص واختيار
جراحة السمنة المناسبة

احجز الآن

ساعات العمل

الاحد
من 6 إلى 9 م
الأربعاء
من 5 إلى 10 م

    المقالات

    دليلك الغذائي بعد جراحات السمنة
    لا تدع الاكتئاب بعد التكميم عائقًا أمام تحقيق أهدافك

    لا تدع الاكتئاب بعد التكميم عائقًا أمام تحقيق أهدافك

    يعتقد مرضى السمنة أن بمجرد خضوعهم لعملية التكميم سيفقدون وزنهم في الحال وتنتهي آثار تلك المشكلة على نفسيتهم، ولكن في الحقيقة قد تجلب لهم عملية التكميم تحديات جديدة ومن ضمنها التغيرات النفسية بعد العملية بما في ذلك الاكتئاب. والحديث عن الاكتئاب بعد التكميم في مقالنا...

    قراءة المزيد
    كل ما تريد معرفته عن التسريب بعد التكميم

    كل ما تريد معرفته عن التسريب بعد التكميم

    عملية التكميم إحدى أشهر عمليات السمنة التي تُساعد على إنقاص الوزن بدرجة كبيرة، وهي عبارة عن قص الجزء الأكبر من المعدة الذي يحتوي على الخلايا المفرزة لهرمون الجوع وترك جزء صغير منها، وبالتالي يشعر المريض بالشبع لفترات طويلة بعد تناول كمية قليلة من الطعام. ولكن، كأي...

    قراءة المزيد
    أهمية الفيتامينات بعد التكميم ومدة استخدامها

    أهمية الفيتامينات بعد التكميم ومدة استخدامها

    إذا نصحك الطبيب بضرورة الخضوع لعملية تكميم المعدة حتى تفقد الوزن الزائد فلا داعٍ للقلق منها فهي عملية سهلة ومفيدة، طالما تفهمت طبيعتها جيدًا وحرصت على تناول الفيتامينات بعد التكميم. تابع القراءة لتتعرف إلى أهم المعلومات الخاصة بعملية التكميم وأنواع الفيتامينات...

    قراءة المزيد
    ما أسباب الخمول والتعب بعد التكميم؟

    ما أسباب الخمول والتعب بعد التكميم؟

    عقب الخضوع لعمليات تكميم المعدة، يهيئ المرضى أنفسهم لتقبل الشعور بالجوع والحرمان من تناول ما تشتهي أنفسهم من طعام بحرية، لكن ما لا يتوقعونه هو شعور الخمول والتعب بعد التكميم، تُرى ما السبب؟ تأثير تكميم المعدة في صحة الجسم  بهدف مساعدة مرضى...

    قراءة المزيد