متى يبدأ مفعول إبر التنحيف Saxenda؟ وهل هي مناسبة لي؟

هل تريد التخلص من وزنك الزائد وتبحث عن وسيلة فعّالة تساعدك في هذا؟ هل سئمت من منتجات التخسيس غير الفعّالة وتريد في نوع مثبت فاعليته؟

تعد إبر ساكسيندا وسيلة فعّالة حاصلة على موافقة إدارة الغذاء والدواء”FDA” لإنقاص الوزن، وهي مناسبة للاستخدام بداية من سن 12 عامًا للأطفال الذين يتعدى وزنهم 60 كيلو جرامًا، والبالغين ذوي مؤشر كتلة جسم BMI أكبر من 27 و30.

تابع القراءة لمعرفة متى يبدأ مفعول ابر التنحيف saxenda، وهل هي فعّالة في إنقاص وزن الجميع أم حالات خاصة فقط.

هل يفقد الجميع وزنه باستخدام حقن ساكسيندا؟

يفقد غالب الأفراد أوزانهم باستعمال إبر ساكسيندا، لكن قد لا يكون الأمر كذلك بالنسبة لغير الملتزمين بتعليمات الطبيب من ممارسة الرياضة وتغيير النظام الغذائي لنظام صحي محسوب السعرات.

أشارت إحدى الدراسات إلى أن غالبية المرضى ممن خضعوا للعلاج باستخدام إبر ساكسيندا ومارسوا التمارين الرياضية التي حددها الطبيب والتزموا بنظام غذائي صحي قد تمكنوا من تحقيق النتائج المرجوة من استخدام الحقن وتخلصوا من وزنهم الزائد.

بينما عانى مُستخدمي إبر ساكسندا ممن لم يحرصوا على ممارسة الرياضة من خسارة الوزن ببطء شديد وانخفاض تأثير الدواء، لذا ينبغي ممارسة رياضة المشي على الأقل لمدة ساعتين أسبوعيًا، وزيادة الفترة تدريجيًا.

وعامةً إن لم يفقد الشخص ما لا يقل عن 4% من وزنه بعد أخذ ساكسيندا لمدة 16 أسبوع فقد يطلب الطبيب إيقافه.

تعرف على: شروط عملية التكميم

متى يبدأ مفعول ابر التنحيف saxenda؟

يبدأ مفعول ابر التنحيف Saxenda بعد الحقنة الأولى، لكن لن يلاحظ المريض تغير في الوزن فورًا وإنما تظهر النتائج بعد أسبوعين إلى 4 أسابيع من استخدامها.

وجدت بعض الدراسات أن العديد من المرضى فقدوا 5% من وزنهم بعد 8 أسابيع من الاستخدام، وفقد 85% من المرضى نحو 9.2% من أوزانهم بعد عام، وذلك مع الالتزام بنظام غذائي صحي والتمارين الرياضية المنتظمة.

هل يزداد الوزن بعد إيقاف حقن ساكسيندا؟

يحتمل أن يعود الوزن المفقود بعد التوقف عن استخدام إبر ساكسيندا، لذا ينصح الأطباء باستمرار ممارسة التمارين الرياضية وتناول الطعام منخفض السعرات للحفاظ على وزن صحي لسنوات طوال.

إقرأ ايضا: متى يبدأ مفعول ابرة اوزمبك

ما أفضل وقت لأخذ حقن ساكسيندا؟

تؤخذ إبرة ساكسيندا مرة واحدة يوميًا أسفل الجلد في البطن أو الفخذ أو أعلى الذراع، ووجد أن الأشخاص الذين التزموا بأخذ الجرعة يوميًا قد حققوا نتائج أفضل في خسارة الوزن بمعدل 5.6% مقارنة بمن كانوا يفوّتون أخذ بعض الجرعات.

لا يؤثر موعد أخذ الجرعة في فعالية إبر ساكسيندا، لكن يفضل جعل الجرعات في موعد محدد يوميًا سواء بعد الاستيقاظ أو بعد نشاط معين، حتى يساعد ذلك في تذكر موعد الجرعة والالتزام بها.

هل يمكن للجميع استخدام إبر ساكسيندا؟

حقن ساكسيندا ليست مناسبة للجميع، لذا يجب إخبار الطبيب إن كان هناك مشكلات صحية خاصة في الكلى أو الكبد، أو إن كنت تتناول أدوية معينة.

ويُمنع وصف إبر ساكسيندا للحالات الآتية:

  • الحوامل أو الراغبات في الحمل عن قريب، إذ قد يضر هذا الجنين.
  • مُصابو الحساسية من مادة الليراجلوتيد.
  • وجود إصابة مسبقة أو إصابة أحد أفراد العائلة بأحد أورام الغدة الدرقية، خاصة نوع يسمى سرطان الغدة الدرقية النخاعي (MTC)، فقد تتسبب الإبر في زيادة خطر الإصابة به.

إن راودك أي استفسار بشأن حقن ساكسيندا يمكنك استشارة الدكتور خالد الزهراني -استشاري جراحة السمنة والجهاز الهضمي العلوي بالمستشفى السعودي الألماني بمكة المكرمة-، والبدء في رحلة التخلص من السمنة ومشكلاتها من خلال الارقام الموضحة في موقعنا الالكتروني او عبر الواتساب.