عملية تحويل المسار

تشير إحصائيات عام 2019 إلى أن نحو 59% من البالغين في المملكة العربية السعودية مصابون بالسمنة، وتُعَد تلك النسبة مرتفعة مقارنة بإحصائيات الأعوام السابقة، ولعل ذلك ما دفع الكثيرين إلى تسمية السمنة بـ “مرض العصر”.

وفي إثر الحديث عن هذا المرض، ظهرت وسائل عديدة لمحاولة التخلص من السمنة، من بينها عملية تحويل المسار، فكيف تقضي تلك العملية على السمنة؟

ما هي عملية تحويل المسار؟ وما فكرتها؟

تحويل المسار جراحة تندرج ضمن جراحات السمنة الشهيرة، تهدف إلى إنقاص الوزن الزائد، وتعتمد فكرتها على تقليص حجم المعدة حتى لا تستوعب كمية كبيرة من الطعام، وذلك عبر تجزئة المعدة إلى قسمين وصناعة مسارين للطعام، يتجاوز أحد هذين المسارين جزءًا كبيرًا من الأمعاء لتقليل امتصاص الطعام.

إلى جانب ذلك تؤثر العملية في هرمون الجوع (جريلين) المسؤول عن شعور الفرد بالجوع والشبع، فتحفز إفرازه بمجرد تناول كمية بسيطة من الطعام، مما يعطي شعورًا بالامتلاء.

المرشحون للخضوع لعملية تحويل المسار

تستهدف عملية تحويل المسار للمعدة الأفراد المصابين بالسمنة، خاصة الذين تعدى مؤشر كتلة الجسم لديهم 35، ويعانون الأمراض التالية:

  • الارتجاع المعدي المريئي.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • الضغط المرتفع.
  • صعوبة النوم.
  • مرض السكري.
  • السكتة الدماغية.
  • تأخر الحمل والإنجاب.

أنواع عملية تحويل المسار للمعدة

تُجرى عملية تحويل المسار للمعدة بطريقتين، هما:

عملية تحويل المسار الكلاسيكية.

عملية تحويل المسار المصغر.

ما هي عملية تحويل المسار الكلاسيكية؟

تعتمد عملية تحويل المسار الكلاسيكية على تجزئة المعدة والأمعاء، وتكوين وصلتين، هما:

  • التوصيلة الأولى، وتربط بين الجيب (جزء صغير من المعدة يبلغ حجمه نحو 20% من حجم المعدة الكلي) والجزء الأخير من الأمعاء.
  • التوصيلة الثانية، وتربط الجزء المتبقي من المعدة والاثنى عشر، بباقي أجزاء الأمعاء.

مسار الطعام في عملية تحويل المسار الكلاسيكية

بعد الخضوع لعملية تحويل مسار المعدة الكلاسيكية، يمر الطعام في المسار التالي بالترتيب:

  • الجيب.
  • الوصلة الأولى.
  • الجزء الثاني من الأمعاء (الصائم).

ثم يلتقي مع عصارة المعدة القادمة من الاثنى عشر عبر الوصلة الثانية.

خطوات إجراء عملية تحويل المسار الكلاسيكية

تًجرى عملية تحويل المسار الكلاسيكية على مراحل متتالية، هي:

التخدير: يخدر الدكتور خالد المريض بمخدر كلي حتى لا يشعر بالألم في أثناء العملية.

  • صناعة شقوق جراحية: تُصنع نحو 5 شقوقًا جراحية في البطن لا يتعدى طول الواحد منها 2 سم حتى يمر المنظار عبرها بسهولة.
  • تقسيم المعدة: يقسم الدكتور خالد المعدة إلى جزأين، جزء صغير يبلغ حجمه 30 مل يُسمى “الجيب”، يُغلق بالدباسة الجراحية، وجزء كبير يتكون من باقي أجزاء المعدة.
  • توصيل الجيب بالأمعاء: يصل الدكتور خالد الجيب بالأمعاء الدقيقة بعد تجاوز منطقة الاثنى عشر، والتي يبلغ طولها نحو مترًا وربع.
  • عمل وصلة أخرى في الأمعاء: توصل الجزء المتبقي من المعدة بالأمعاء لعمل وصلة ثانية في الأمعاء.
  • اختبار التسريب: يتأكد الدكتور خالد من عدم وجود تسريب من التوصيلة.
  • إغلاق الشقوق الجراحية: بعد الانتهاء من العملية، تُغلق الفتحات الجراحية باستعمال خيوط تجميلية.

مميزات عملية تحويل المسار الكلاسيكية

يرشح الدكتور خالد إجراء عملية تحويل المسار الكلاسيكية إذا صاحب مرض السمنة أحد الأمراض التالية:

  • الارتجاع المعدي المريئي.
  • فتق الحجاب الحاجز.
  • مرض السكري من النوع الثاني غير المعتمد على الأنسولين.
  • أيضًا تُرشّح هذه العملية إذا سبق للمريض الخضوع لجراحات سمنة أخرى، مثل عملية تدبيس المعدة أو حزام المعدة.

ما هي عملية تحويل المسار المصغر بالمنظار؟

تشبه عملية تحويل المسار المصغر الجراحة الكلاسيكية بقدر كبير، إلا أنها لا تتضمن تقسيم الأمعاء، بالتالي توجد وصلة واحدة تربط بين الجيب والجزء الثاني من الأمعاء.

مسار الطعام في عملية تحويل المسار المصغر

بعد الخضوع لعملية تحويل مسار المعدة المصغر، يمر الطعام بالترتيب التالي:

  • الجيب.
  • وصلة الأمعاء الجديدة.
  • الصائم (الجزء الثاني من الأمعاء) مجتازًا الاثنى عشر.
  • باقي أجزاء الأمعاء الدقيقة، ويلتقي خلالها بعصارة المعدة القادمة من جزء المعدة الكبير.

خطوات إجراء عملية تحويل المسار المصغر

تسير عملية تحويل المسار المصغر على النحو التالي:

  • التخدير: يُخدر المريض بمخدر كلي.
  • صناعة شقوق جراحية: يصنع الدكتور خالد نحو 4 أو 5 شقوقًا جراحية صغيرة في البطن، ثم يدخل المنظار والأدوات الجراحية.
  • تقسيم المعدة: تُقسم المعدة إلى جيب مَعِدي صغير باستعمال الدباسة، مع الحفاظ على الجزء المتبقي من المعدة موصولًا بالأمعاء الدقيقة.
  • عمل وصلة بين الجيب والأمعاء الدقيقة: يصل الدكتور خالد بين الجيب والأمعاء بعد تجاوز نحو 180 سم منها.
  • إغلاق الشق الجراحي: يخيط الدكتور خالد الشقوق الجراحية بخيوط تجميلية بعد إخراج المنظار والأدوات الجراحية.

مميزات عملية تحويل المسار المصغر

تتسم عملية تحويل المسار المصغر بمميزات عديدة، أهمها:

  • بساطة العملية الجراحية، لأنها تتطلب إجراء وصلة واحدة كما ذكرنا في إجابة سؤال “ما هو تحويل المسار المصغر؟”، على عكس العملية الكلاسيكية التي تحتاج إلى إجراء وصلتين.
  • قصر مدة عملية تحويل المسار المصغر مقارنة بالجراحة الكلاسيكية.
  • انخفاض عدد المضاعفات التي تظهر بعد الجراحة.
  • سهولة تعديل العملية، وإعادة المعدة للوضع الأصلي.
  • سرعة التعافي بعد عملية تحويل المسار المصغر.

مدة عملية تحويل المسار

تختلف مدة عملية تحويل المسار للمعدة تبعًا لنوع الجراحة، فالعملية الكلاسيكية تستغرق ساعتين تقريبًا حتى ينتهي الدكتور خالد منها، بينما تحتاج عملية تحويل المسار المصغر إلى ساعة واحدة فقط لإكمال العملية.

متى يسمح الطبيب بمغادرة المستشفى بعد عملية تحويل المسار؟

بعد انتهاء عملية تحويل المسار، يُنقل المريض إلى غرفة أخرى يمكث فيها إلى أن يزول مفعول المخدر بالكامل.

يُسمح للمريض بالعودة إلى المنزل بعد المكوث في المستشفى يومًا أو يومين، يطمئن فيها الدكتور خالد من أن العملية قد سارت على خير ما يرام، ولا توجد أي مخاطر.

مضاعفات عملية تحويل المسار

في الفترة التالية لعملية تحويل المسار قد تظهر على المريض بعض المضاعفات، أهمها:

  • ألم في الجسم.
  • التعب.
  • الإحساس بالبرد.
  • تغيّرات مزاجية.
  • جفاف الجلد.

عادة ما تزول هذه الأعراض من تلقاء نفسها بعد فترة وجيزة من العملية، لذلك لا ينبغي للمريض الشعور بالقلق، ويمكنه تخفيف حدتها عبر اتباع التعليمات التي أوصاه بها الطبيب.

تعليمات ما بعد عملية تحويل المسار

للحصول على النتيجة المرجوة من عملية تحويل المسار، ينصح الدكتور خالد باتباع النصائح التالية:

  • تناول مسكنات الألم والفيتامينات والمكملات الغذائية التي أوصى بها في مواعيدها المحددة.
  • اتباع نظام غذائي صحي.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • أخذ قسط كاف من الراحة بعد العملية.
  • الحرص على شرب الماء طوال اليوم لمنع الإصابة بالجفاف.

نظام الغذاء بعد عملية تحويل المسار

يلزم على المريض تعديل نظامه الغذائي والعادات السيئة التي اتبعها سابقًا بعد الخضوع لعملية تحويل مسار المعدة، ويشمل النظام الغذائي بعد عملية تحويل المسار:

  • تناول الطعام على وجبات صغيرة موزعة خلال اليوم.
  • الحد من الأطعمة المليئة بالدهون والكربوهيدرات المشبعة والسكريات.
  • عدم التعجل عند تناول الطعام والأكل ببطء.
  • الإكثار من الأطعمة الغنية بالبروتينات.
  • الحرص على مضغ الطعام جيدًا.
  • الابتعاد عن تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين، مثل الشاي والقهوة قدر الإمكان.

وتفرض عملية تحويل مسار المعدة على المريض التدرج في تناول الطعام في الفترة التالية للعملية على النحو التالي:

  • المرحلة الأولى، وفيها يتناول المريض السوائل فقط، مثل المياه والعصائر والشوربة.
  • المرحلة الثانية، وفيها يُسمح للمريض بتناول الأطعمة اللينة والمهروسة، مثل الزبادي والخضروات المسلوقة، على أن يبتعد عن التوابل والفواكه المحتوية على البذور.
  • المرحلة الثالثة، وفيها يمكن للمريض تناول الأطعمة سهلة المضغ، مثل البيض المسلوق واللحم المفروم وشرائح الأسماك.
  • المرحلة الرابعة، وفيها يستطيع المريض تناول الأطعمة الصلبة بعد مرور شهرين من العملية.

نسبة نجاح عملية تحويل مسار المعدة

تصنّف عملية تحويل مسار المعدة كواحدة من جراحات السمنة الناجحة، فنسبة نجاحها تصل إلى 100% مع كثير من المرضى.

النتيجة النهائية لعملية تحويل المسار للمعدة

يلاحظ المريض خلال الأشهر التالية لعملية تحويل المسار انخفاض وزنه وتحسن صحته، ويزداد ذلك التحسّن كلما اقترب من وزنه المثالي.

معدل نزول الوزن بعد عملية تحويل المسار

يصل معدل نزول الوزن بعد عملية تحويل المسار ما بين 55% و70% من إجمالي الوزن الكلي خلال العام الأول، وتزداد النسبة كلما اتبع المريض تعليمات الطبيب لفترة أطول.

متى يثبت الوزن بعد عملية تحويل المسار؟

يصل الفرد إلى وزنه المثالي تقريبًا بعد مضي 18 شهرًا من عملية تحويل المسار.

هذه أهم المعلومات التي ينبغي معرفتها قبل الخضوع لعملية تحويل المسار، وفي السطور التالية نستعرض بعض الأسئلة الشائعة التي قد ترد على الأذهان بخصوص تلك العملية.

ما الاستعدادات المطلوبة للخضوع لعملية تحويل المسار؟

يلزم للمريض الاستعداد جيدًا لعملية تحويل المسار عبر عمل الآتي:

  • الامتناع عن تناول الطعام أو الشراب قبل 6 ساعات من موعد العملية.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الانتهاء من الفحوصات التي أوصى بها الطبيب قبل العملية.
  • مصارحة الطبيب حول المشاكل الصحية التي يعانيها، مثل الحساسية تجاه بعض مواد التخدير وغيرها.
  • التوقف عن تناول الأدوية التي تؤثر في سيولة الدم.

متى يلتئم جرح المعدة بعد عملية تحويل المسار؟

يتعافى المريض تمامًا من آثار عملية تحويل المسار بعد مضي ما بين 3 و6 أسابيع، ففي نهاية تلك الفترة يلتئم جرح المعدة.

هل عملية تحويل المسار خطيرة؟

في بعض الأحيان قد تشكل عملية تحويل مسار المعدة خطورة على المريض، وتتسبب بأضرار على المدى القريب والبعيد، ومن أبرز المضاعفات التي تظهر على المدى القريب:

  • العدوى.
  • النزيف.
  • جلطات الدم.
  • رد فعل تحسسي تجاه مواد التخدير.
  • مشاكل في التنفس.
  • تسرب محتويات المعدة.

أما بالنسبة إلى مضاعفات عملية تحويل المسار التي تظهر على المدى البعيد، فتشتمل على:

  • متلازمة الإغراق، ويُقصد بها مرور الطعام من المعدة إلى الأمعاء الدقيقة بسرعة، ما يؤدي إلى مشكلات صحية متعددة، مثل القيء والدوار والإسهال.
  • انسداد القناة الهضمية.
  • تكوّن حصوات في القناة المرارية.
  • الفتق.
  • انخفاض مستوى السكر في الدم.
  • سوء التغذية.
  • القرحة.

يمكن الوقاية من مخاطر عملية تحويل المسار عبر الخضوع للعملية تحت إشراف طبيب خبير يتمتع بالمهارة والكفاءة العالية.

هل عملية تحويل المسار مؤلمة؟

قد يشعر المريض بألم بسيط بعد الخضوع لعملية تحويل مسار المعدة بالمنظار، ويمكن التخفيف من حدته عبر طريقتين، هما:

  • تناول مسكنات الألم.
  • استعمال جهاز السيطرة على الألم (PCA).

هل تؤثر عملية تحويل المسار في الحمل؟

تُجبر عملية تحويل مسار المعدة الفرد على خفض كمية الطعام التي يتناولها، وهو ما يضر بصحة الجنين الذي يحتاج إلى كثير من العناصر الغذائية للنمو.

ولذلك يوصي الدكتور خالد بتأجيل الحمل إلى أن يستقر الوزن بعد عملية تحويل المسار للحفاظ على صحة الأم والجنين.

ما هي تقنية المنظار الجراحي؟ وما الفائدة من استخدامها خلال عملية تحويل المسار؟

المنظار الجراحي تقنية حديثة تُستخدم في كثير من العمليات الجراحية، ويتكون من أنبوب طويل متصل بشاشة تلفزيونية ينتهي بكاميرا توضح الأعضاء الموجودة داخل الجسم.

ساهم المنظار بدور كبير في عملية تحويل مسار المعدة، فلقد عمل على:

  • خفض عدد الندبات بعد العملية.
  • الحد من مضاعفات عملية تحويل مسار المعدة، بما في ذلك ألم ما بعد الجراحة.
  • قصر مدة العملية.
  • رفع نسبة نجاح العملية.

هل من الممكن أن يزيد الوزن بعد عملية تحويل مسار المعدة؟

نعم، وذلك للأسباب التالية:

  • عدم الالتزام بالنظام الغذائي بعد عملية تحويل مسار المعدة، والإكثار من تناول السكريات والأطعمة الدهنية.
  • غياب التشجيع والإرادة لإنقاص الوزن والإصابة بالاكتئاب.
  • عدم ممارسة الرياضة بانتظام.
  • تسرب الطعام من الجيب المعدي إلى جزء المعدة الكبير، بسبب نقص خبرة الطبيب المجري للعملية.

هل يمكن إلغاء عملية تحويل مسار المعدة؟

نعم، وذلك عبر فصل الجيب عن الأمعاء الدقيقة وتحويل الطعام إلى المسار الطبيعي.

ما أعراض تسريب المعدة بعد عملية تحويل المسار؟

تشتمل أعراض تسريب المعدة بعد عملية تحويل المسار على الآتي:

  • انخفاض ضغط الدم.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • نقص كمية البول عن المعتاد.
  • زيادة معدل ضربات القلب عن الطبيعي.
  • صعوبة التنفس.
  • الشعور بألم في المعدة.
  • ألم في منطقة الكتف اليسرى.
  • القيء المستمر.

ينبغي للمريض إذا شعر بالأعراض السابقة التوجه بسرعة إلى الطبيب والحصول على العلاج في أقرب وقت.

إلى متى تستمر الغازات بعد عملية تحويل مسار المعدة؟

تختفي الغازات بعد مرور يوم أو يومين من عملية تحويل المسار، ثم تظهر مرة أخرى عند البدء في تناول الطعام.

نختم مقالنا بهذه الأسئلة، ويسعدنا أن نتلقى استفساراتكم وأسئلتكم على الأرقام الموضحة في الموقع الإلكتروني، وكذلك يمكنكم حجز موعد مع الدكتور خالد الزهراني -استشاري جراحة السمنة والجهاز الهضمي- عبر الاتصال بنا أو من خلال زيارتنا في العيادة.

عزيزي القارئننصحكم باطلاع علي : تجربتي مع تكميم المعدة بالمنظار

الكبسولة المبرمجة للتخسيس

عملية بالون المعدة