تعريف السمنة وأسبابها وكيفية علاجها

تعريف السمنة او ما هي السمنة؟ السمنة واحدة من الحالات الشائعة والمنتشرة في جميع أنحاء العالم، قد يصاب بها الجميع بلا استثناء أطفال وبالغين الذكور منهم والإناث، وتكمن خطورتها في أنها تجعل المصاب بها أكثر عرضة للإصابة بأمراض عديدة منها: السكري وارتفاع ضغط

ما هي السمنة؟ السمنة واحدة من الحالات الشائعة والمنتشرة في جميع أنحاء العالم، قد يصاب بها الجميع بلا استثناء، سواء كانوا أطفالًا أو بالغين، ذكورًا أو إناثًا. وتكمن خطورتها في أنها تجعل مريض السمنة أكثر عرضة للإصابة بأمراض عديدة، مثل: السكري وارتفاع ضغط الدم وغيرهما من الأمراض المرتبطة بالسمنة.

ما هي السمنة (تعريف السمنة)؟

يتمثل تعريف السمنة وفقًا لمنظمة الصحة العالمية في: “تراكم الدهون بشكل غير طبيعي داخل الجسم، أو زيادة مؤشر كتلة الجسم عن 25 على مقياس BMI”.

ما مؤشر كتلة الجسم (BMI)؟

“BMI” هو مؤشر يستخدم لتقييم الوزن من خلال العلاقة بين وزن وطول الجسم، ويتم حسابه كالتالي:
مؤشر كتلة الجسم= وزن الجسم بالكيلوجرام / مربع الطول بالمتر مربع.

مثال: إذا كان وزن الجسم 95 كجم وكان الطول 167 سم (1.67 متر) فإن:
مؤشر كتلة الجسم= 95 ÷ (1.67×1.67)= 34.

ويساهم “BMI” في تحديد نوع السمنة، فتصنف زيادة الوزن بناءًا على كون مؤشر كتلة الجسم أكبر من 25 كما سبق التوضيح في تعريف السمنة، وفيما يلي نتعرف على سائر درجات السمنة وفقًا لنتائج القياسات على هذا المؤشر.

ما درجات السمنة؟

تنقسم السمنة إلى عدة درجات بناءًا على حساب BMI، ويوضح الجدول التالي درجات السمنة للبالغين من الرجال والنساء الذين تخطى عمرهم 20 عامًا كما وضحت منظمة الصحة العالمية:

مؤشر كتلة الجسم درجات السمنة
18.5-25 وزن طبيعي
25-30 زيادة الوزن
30-35 السمنة من الدرجة الأولى
35-40 السمنة من الدرجة الثانية
أكثر من 40 السمنة من الدرجة الثالثة

ما أسباب السمنة؟

تحدث السمنة بصورة تدريجية وعلى المدى الطويل، ومن أبرز أسباب السمنة تناول أطعمة تحتوي على عدد كبير من السعرات الحرارية يفوق معدل حرقها أو استهلاكها في الجسم، فحينها يتم تخزين السعرات الزائدة على شكل دهون في الجسم (وهو تعريف السمنة الذي وضحناه سابقًا).

والسعرات الحرارية الزائدة ليست السبب الوحيد للسمنة، فيوجد بعض العوامل الأخرى التي قد تكون سببًا في زيادة الوزن، ومن بينها:

  • العوامل الوراثية.
  • معدل الحرق البطيء (معدل الحرق هو قدرة الجسم على تحويل الطعام إلى طاقة).
  • قلة النشاط البدني والخمول.
  • تناول بعض الأدوية، مثل مضادات الاكتئاب والكورتيزون.
  • الإصابة ببعض الأمراض، مثل متلازمة تكيس المبايض وقصور الغدة الدرقية.
  • الحمل.
  • التقدم في العمر.
  • التدخين.
  • تناول المشروبات الكحولية.
  • بعض المشاعر السلبية التي تدفع بعض الأشخاص إلى تناول الطعام بإفراط، كالملل أو الغضب أو الحزن.

ما أعراض السمنة؟

تتمثل أعراض السمنة عند البالغين في التالي:

  • زيادة الدهون في الجسم ولا سيما في محيط الخصر.
  • عدم القدرة على القيام بالمهام البسيطة.
  • ضيق في التنفس.
  • زيادة التعرق.
  • الشخير.
  • آلام الظهر والمفاصل.

ما مضاعفات السمنة؟

الأشخاص الذين يعانون السمنة أكثر عرضة للإصابة ببعض الأمراض والحالات الخطيرة، وتشمل مضاعفات السمنة التالي:

  • مرض السكري من النوع الثاني.
  • ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب الأخرى.
  • بعض أنواع السرطان.
  • السكتة الدماغية.
  • الربو.
  • أمراض الكلى.
  • التهاب المفاصل.
  • توقف التنفس في أثناء النوم.
  • ارتجاع المريء وفتق الحجاب الحاجز.
  • أمراض المرارة.
  • العقم.
  • الأكتئاب والقلق وقلة الثقة بالنفس.

ما وسائل علاج السمنة؟

وسائل علاج السمنة عديدة، فإذا كنت تعاني السمنة وترغب في إنقاص وزنك فسوف يساعدك على ذلك اختصاصي علاج السمنة ويحدد لك الوسيلة المناسبة.

وتتضمن وسائل علاج السمنة التالي:

  • اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن منخفض السعرات الحرارية.
  • ممارسة الرياضة: تساعد على فقدان الوزن.
  • علاج السمنة دون جراحة: تُعَد كبسولة المعدة الذكية أحد أهم وسائل إنقاص الوزن دون جراحة عبر شغل حيز كبير من المعدة. يبتلع الفرد الكبسولة عبر الفم كي تبقى داخل المعدة بين 4 و6 أشهر. من المتوقع فقدان نحو 30٪ من الوزن الزائد، وهو أمر يعتمد على مدى التزام المريض بالتعليمات خلال هذه الفترة.
  • جراحات السمنة: تتناسب جراحات السمنة مع الأشخاص الذين تم تشخيصهم بالسمنة من الدرجة الثالثة، وتشمل هذه الجراحات:

–  عملية تكميم المعدة : تتضمن استئصال جزء من المعدة يصل إلى 80٪ من حجمها الأصلي، الأمر الذي يساعد على الشعور بالشبع أسرع بعد تناول كمية قليلة من الطعام، وبمرور الوقت ومع اتباع المريض لنظام غذائي صحي وممارسة نشاط بدني متوسط، يفقد الكثير من الوزن الزائد ويصل إلى الوزن المثالي.

عملية تحويل مسار المعدة: تتضمن العملية فصل الجزء العلوي من المعدة في شكل يشبه الجيب، ثم إعادة توصيل هذا الجيب المعوي الصغير بالأمعاء الدقيقة بعد تجاوز نحو 180 سم منها، وبذلك تقل كمية الطعام التي يتناولها المريض نظرًا لصغر حجم المعدة، وكذلك يقل الامتصاص بسبب تجاوز الجزء الأول من الأمعاء الدقيقة، وهو مكان امتصاص الدهون والسكريات.

الدكتور خالد الزهراني.. أفضل من يشارككم رحلتكم في إنقاص الوزن والوصول إلى الوزن المثالي
الدكتور خالد الزهراني خبرة كبيرة في جراحات السمنة والمناظير والجراحات العامة، تولى العديد من المناصب في أكبر المستشفيات في المملكة العربية السعودية، لذلك هو ملقّب بـ أفضل دكتور تكميم في السعودية، وقد حصل الدكتور خالد الزهراني على العديد من العضويات منها:
-الجمعية السعودية لطب وجراحة السمنة.
-الاتحاد الدولي لجراحة السمنة واضطرابات التمثيل الغذائي (IFSO).
-الرابطة الأوربية لجراحة المناظير (EAES).
-الجمعية البريطانية لجراحة السمنة والتمثيل الغذائي (BMOSS).

وفي ختام مقالنا الذي عرفنا فيه ما هي السمنة وأسبابها ووسائل علاجها ينبغي التنبيه أن الحد من تناول الأطعمة مرتفعة السعرات الحرارية وممارسة الرياضة من أبرز طرق الوقاية من السمنة.

عزيزي القارئ ننصحكم بالاطلاع علي : تجارب تكميم المعدة بالمنظار

تجربتي مع تحويل المسار الكلاسيكي

تجارب الكبسولة المبرمجة